Generic Viagra generic viagra europe
في منزلة الحجاج بالسلطة معضلات المنهجية المتعلقة بالقولة المذيلة بسؤال
مارس 22

آمال الوحدة وآلامها

كان وحده

في الأعالي يحدق

لم تكن مقلتاه

تبصران سوى الأفق

المنتشر في كل الأبعاد.

تساءل عن لعنة لم يستسغها

عن وجع الأتربة

عن تأوهات لم تفتأ

تدس داخله بذور الحيرة

سموم الأسئلة

و فاجعات الزمان.

على رسلك أيها المتوحد

أيها المتوثب

أيها الكاظم لحنق الترهات

تلملم ألسنتك الظمأى

تسيجها بأغلال قلبك

تزج بها إلى أعماقك

رافضا البوح

متيما بعطر الأسى

يوم استحميت بدمائه القرنفلية

حيث لم تسعفك آلام وجده

ولوعة حره

الضاربة بجذورها

المتغلغلة بمآسيها

المرخية بسدولها

في مآقيك البركانية.

وسط الجمع

كان ذهولك يصم الآذان

كانت جروحك تلقي

بظلالها

بنتوءاتها

بأشجانها الوردية

تغطي كل المساحات

حبلى باليأس،

بالأمل

مفعمة بالقلق،

بالحبور

جامعة لكل المتناقضات

ململة لأشلاء الأحلام

يوم نثرناها بسخاء أفئدتنا

وأهديناها لأفق غدنا

الذي نسجنا خرائطه

بدماء أفكارنا

وقدمناه قربانا لرفاق دربنا.

كانت وحدتك ألما

أملا يراودنا

لم تختزلك اللحظات

كنت كالطود شامخا

قابعا في مآسيك

راكضا في مراميك

أين من عينيك

تلك الأفكار الليلية ؟

أين سحر اعتراضاتك الفجرية ؟

كالعطر كانت نسمات أفكارك

تدغدغ أحلامنا

وتصنع أشرعة

لمراكب وثابة

باسلة

مقاومة

لأمواج الدهر العاتية.

أضف تعليق.

يجب أن تكون مسجل لإضافة تعليق.