Generic Viagra generic viagra europe
الامتحان التجريبي 2010 / شفشاون /ش.ع الامتحان التجريبي 2010، ورزازات، م.ع.إ
يونيو 05

أهلا بالجميع

يسرني أن أقدم لكم هدا الامتحان التجريبي، الدي يمكن للتلاميد أن يختبروا أنفسهم من خلال الإجابة عليه، كما يمكن للمدرسين استثماره في أشكال التقويم المختلفة.

الامتحان التجريبي للبكالوريا 2010 / نيابة ورزازات / كل مسالك الشعب العلمية و التقنية و الأصيلة

أكتب في أحد المواضيع الثلاثة الآتية:

الموضوع الأول:

ماذا ننتظر من الدولة: ضمان الأمن أم تحقيق الحرية؟

الموضوع الثاني:

” إن جوهر الشخص ليس الأنا وحده، و إنما الآخر كذلك. فالشخصية لا تنمو و تنفتح إلا باقترانها بالآخر. ”
وضح مضمون القولة، مبينا طبيعة العلاقة بين الذات و الغير.

الموضوع الثالث:

من الواضح أن النزعة الاختبارية تجعل الجانب التجريبي الاستقرائي عيار الصدق الوحيد لكل معرفتنا العلمية، و الشرط الضروري لبناء النظرية العلمية. تلتزم هذه النزعة منذ البداية بنقطة انطلاق معينة هي الخبرة الحسية التي تصبح مجموعة المعطيات الحسية فيها معبرة عن الجسم الطبيعي، و بالتالي تصبح النظرية معبرة عن تعريفات مشتقة من الخبرة. إن وجهة النظر التي عبر عنها ( كارناب) التي تصلنا عن طريق الحواس (…) و لا ينبغي لنا أن نتحدث عما وراء المعطيات الحسية مما لا تستطيع أدوات الحس أن تدركه.
لا شك أن اعتماد الخبرة الحسية كمصدر للنظرية يعد بمثابة الإطار التجريبي الأول، لكن هذا الرأي لا يستند إلى تحليل دقيق لنظريات العلم لأنه يغفل دور العقل الخلاق في البناء النظري للعلم ككل. فما نلاحظه أن النظريات الفيزيائية المتطورة مثل النظرية الذرية تتحدث عن أشياء، هي من حيث المبدأ، ليست موضوعا للإدراك الحسي المباشر، لأن الخبرة لا تزودنا بمعطيات حسية مباشرة عن الذرات. فإذا قبلنا رأي ( كارناب ) فمعنى هذا أن علينا أن نستبعد عددا من النظريات العلمية الهامة التي كشفت نتائجها عن تطبيقات عملية ناجحة في الواقع الخارجي.
إن النظريات العلمية المتطورة تفهم التركيب النظري للعلم على نحو مخالف لما تصوره ( كارناب )، فهي تقيم موازنة دقيقة بين ما يأتي عن طريق الخبرة بالاستقراء المستند للملاحظة و التجربة و ما يأتي عن طريق العقل بإبداعه و طاقاته الخلاقة في تجاوز ما هو حسي إلى ما ورائه.

حــــــــــلل و ناقــــــــــــــــــش

دمتم محبين للحكمة وعشاقا للحقيقة

تم إغلاق التعليقات.