Generic Viagra generic viagra europe
مفاهيم فلسفية 1 مفاهيم ترتبط بمفهوم الرغبة
نوفمبر 06

مفاهيم في ارتباط مع مفهوم الوعي


ملاحظة: يمكن أن تختلف دلالات هذه المفاهيم قليلا أو كثيرا حسب سياقاتها داخل النصوص، والتعاريف المقدمة هنا مستمدة على نحو استقرائي انطلاقا من اشتغالي على نصوص متنوعة داخل الفصل الدراسي.


* الوعي: هو عبارة عن ردود أفعال الإنسان تجاه الوسط الذي يعيش فيه. كما أنه يشير أيضا إلى نوعية الأفكار والأحاسيس التي نكونها عن أشياء العالم الخارجي.

* الوعي: هو نشاط عقلي مرتبط بخلايا الجهاز العصبي للدماغ ولا يمكن تصوره بدونه.

* الوعي: هو مجموع الأفكار والتصورات العقلية، وكذا الخبرات السيكولوجية التي تجري في الذات، والتي هي نتاج للعلاقات المادية والاجتماعية.

* الإدراك الحسي: هو تكوين معرفة بأشياء العالم الخارجي عن طريق عملية التلقي التي تتم بواسطة الحواس من جهة، وعملية التأويل التي يقوم بها العقل من جهة أخرى.

* الإستبطان: هو التأمل الباطني في الذات، أي إدراك لما تحمله الذات من ذكريات و أفكار ومشاعر.

* النشاط العقلي: هو نشاط عصبي مشروط فيزيولوجيا؛ أي أنه مرتبط بوظائف خلايا الجهاز العصبي .

* التمثل: هو عبارة عن صور عقلية ذات طابع مادي، لأنها مرتبطة بالخلايا والسيالات العصبية التي تغذيها وتفرزها.

* الشعور: هو معرفة مباشرة بالحالات النفسية. ومجال الشعور هو مجموع العواطف والأفكار والصور التي تؤسس الحياة العقلية لكل فرد .

* اللاشعور: هو جانب عميق في الحياة النفسية يتكون من الميولات والرغبات المكبوتة، والتي تعبر عن نفسها في الأحلام والنكت وزلات القلم وفلتات اللسان.

* الحلم: هو تعبير رمزي عن رغبات لاشعورية يصعب تحقيقها في الواقع نظرا لرقابة الأنا والأنا الأعلى، فيحتال عليهما الهو ليلا أو نهارا لكي يحقق رغباته .

* الليبيدو: هو الطاقة النفسية المتعلقة بالغرائز الجنسية، كما يقصد فرويد بالليبيدو “الرغبة الجنسية المتجهة نحو الموضوع “.

* عقدة أوديب: تتلخص في حب الطفل لأمه وكرهه لأبيه: ويسمي فرويد هذه الحالة بعقدة أوديب نسبة إلى الملك أوديب الذي روت الأسطورة اليونانية أنه قتل أباه وتزوج أمه من غير علم منه، فلما علم الحقيقة فقأ عينيه حزنا وكمدا.

* العلية: هي المبدأ القائل بأن لكل حادث سبب أدى إلى حدوثه، وجعله على هذه الكيفية وليس على كيفية أخرى .

* الرمزية: هي ظهور وقائع الحلم في شكل رموز وعلامات مخالفة للوقائع الفعلية على مستوى الواقع.

* الذات الفاعلة: هي العقل الواعي المتحكم في أفكار الإنسان وسلوكاته .

* الإيديولوجيا: هي مجموعة من الأفكار والتمثلات الزائفة التي تحركها دوافع اجتماعية ومادية. هكذا فالإيديولوجيا عند ماركس هي مرادفة للوعي الزائف أو المقلوب أو المشوه.

* اللاوعي: هو جانب عميق وخفي في الجهاز النفسي، يحتوي على دوافع ورغبات غريزية ومكبوتة.

* الظواهر القسرية: هي أفعال نفسية ناتجة عن دوافع لاشعورية تطفو على مستوى الوعي دون أن يستطيع الفرد التخلص منها.

* الإيديولوجيا: هي نسق من الأفكار والتمثلات التي تحملها جماعة ما حول أوضاعها، والتي لا تعكس موضوعيا الشروط الواقعية لحياة الناس .

* التشويه: إعطاء صورة معكوسة عن الواقع.

* الوهم: هو الظن الفاسد، وقد يطلق على الخداع الحسي. كما يطلق الوهم على الأفكار التي لا مقابل لها في الواقع.

* التبرير: هو التعليل أو إعطاء الأسباب والتوضيحات الكافية لتبيان نجاعة ومشروعية سياسة أو إيديولوجيا معينة.

* الإدماج: هو إشراك أو إقحام الأفراد في هوية جماعية ما وترسيخها لديهم.

* السلطة: بالمعنى السياسي هي نظام من الأجهزة والهياكل التي تسعى إلى فرض إيديولوجيا ما على أرض الواقع.

* الهوية: هي ما يجعل الشيء مطابقا لذاته ومتميزا عن غيره، أو هي مجموع الخصائص الثابتة والجوهرية التي تمثل حقيقة شيء ما وتميزه عن باقي الأشياء.

* الإيديولوجيا: هي بنية جوهرية في تاريخ المجتمعات البشرية، وهي عبارة عن صور وخيالات تعبر عن علاقة الناس بعالمهم، وهي في الغالب تقدم صورة وهمية عن الواقع الحقيقي للناس.

* البنية: هي نسق يتكون من مجموعة من العناصر المنظمة التي تدخل فيما بينها وفقا لعلاقات محددة بحيث تتوقف كل علاقة على باقي العلاقات الأخرى.

أضف تعليق.

يجب أن تكون مسجل لإضافة تعليق.