Generic Viagra generic viagra europe
المحور الثاني: الفلسفة الإسلامية المحور الثاني: الفلسفة المعاصرة
فبراير 27

 

مجزوءة الفلسفة

 

المحور الثاني: لحظات في تطور الفلسفة

 

2- الفلسفة الغربية الحديثة:

 

تقديم : غالبا ما يربط مؤرخو الفلسفة بداية الفلسفة الحديثة بديكارت. و هكذا يلقبونه أب الفلسفة الحديثة. فما هي الخصائص العامة التي تميز هذه الفلسفة؟

 

تعتبر الفلسفة الحديثة فترة تأسيس لعهد جديد و إحداث قطيعة مع الماضي، من خلال ظهور جهاز مفاهيمي جديد، و كذا تحول على المستوى الإشكالي. و هكذا فقد تم إعطاء الأسبقية في الفلسفة الحديثة لمبحث المعرفة على مبحث الوجود، الذي كانت له الأولوية في العصور السابقة.

و الإشكال الرئيسي في الفلسفة الحديثة هو إشكال معرفي، يتمثل في التساؤل عن إمكانية وحدود المعرفة البشرية، وعن الكيفية التي تكون بها هذه المعرفة ممكنة.

وقد تميزت الفلسفة الحديثة بسيادة نزعة الأنسنة humanisme  التي أعادت الاعتبار للعقل البشري، و آمنت بقدرته على فهم العالم و السيطرة على الطبيعة.

و هكذا أصبح الاعتقاد بأن العالم لم يعد غريبا، و بأن الطبيعة بإمكانها البوح بكل أسرارها، فقط يجب أن تتوفر الوسائل اللازمة لذلك.

 

·        نماذج من الفلسفة الغربية الحديثة:

 

-         روني ديكارت : René descartes  ( 1596 – 1650)

 

-         نص : ص 27

 

 

-         مؤلف النص:

 

 هو الفيلسوف الفرنسي الكبير روني ديكارت. عاش في القرن 17 م يلقب بأب الفلسفة الحديثة، و هو زعيم النزعة العقلانية الحديثة rationnalisme ، له عدة مؤلفات من بينها :”مقال في المنهج”،” تأملات ميتافيزيقية”، “قواعد لقيادة العقل” .

 

-         إشكال النص: ما هو المنهج الذي اعتمده ديكارت للوصول إلى الحقيقة؟

 

-         الجواب عن الإشكال :

 

 يقوم المنهج عند ديكارت في بدايته على الشك في كل الأفكار المتداولة و التي لم يفحصها بنفسه فحصا عقليا.

هكذا صرح ديكارت بأنه يجد اللذة القصوى في اكتشاف الحجج بنفسه، لا في الإصغاء لحجج الغير.

كما أن المنهج عند ديكارت يقوم على قواعد يقينية، إذا ما اعتمدها العقل توصل إلى الحقيقة. و يمكن الحديث هنا عن أربع قواعد رئيسية وضعها ديكارت:

 

أ- قاعدة الشك أو البداهة : و هي تعني أنه يجب الشك في كل الأفكار الملتبسة و الغامضة، و أن لا أقبل من الأفكار إلا ما يبدو بديهيا متميزا و واضحا في الذهن.

 

ب- قاعدة التحليل أو التقسيم: و هي تعني أنه يجب علي أن أقسم المشكلة إلى أبسط أجزائها، و أن أحل كل جزء على حدة ليسهل علي حل المسألة ككل.

 

ج‌- قاعدة التركيب أو النظام: و هي تعني أنه يجب التدرج في حل المسألة ابتداءا بأبسط عناصرها إلى أعقدها.

 

د‌- قاعدة الإحصاء أو المراجعة: وهي تعني أنه يجب علي القيام بمراجعة للنتائج حتى أتأكد أني لم أغفل أي شيء.

 

·        و هناك  إشارة واضحة في النص لقاعدة النظام، حيث يقول ديكارت:

·         

< القاعدة الحالية تعلمنا أنه لا ينبغي الإقبال على أصعب الأشياء و أشدها تعقيدا، بل الاهتمام  أولا بالتعمق في أبسط الفنون و أقلها شأنا، و خاصة تلك التي يسود فيها النظام اكثر من غيرها> نص : ص 27

 

    - الشك عند ديكارت: هو شك منهجي، أي أنه مجرد وسيلة لبلوغ الحقيقة، بخلاف الشك المذهبي الذي يتخذه أصحابه غاية بحيث ينكرون على العقل كل قدرة على بلوغ الحقيقة. و هكذا فقد شك ديكارت في كل شيء لأسباب من بينها خداع الحواس و وجود شيطان ماكر يخدعه، لكنه مع ذلك لم يستطيع أن يشك في الشك نفسه. و ما دام الشك نوع من التفكير، فقد استنتج ديكارت أنه يفكر. و ما دام يفكر فهو موجود. من هنا صاغ ديكارت ما أصبح يعرف بالكوجيطو: <أنا أفكر، إذن أنا موجود> cogito ergo Sum

 

- إيما نويل كانط: (Emmanuel Kant) 1804- 1724

نص ص28

 

·        مؤلف النص :

 

هو الفيلسوف الألماني إيما نويل كانط من أبرز فلاسفة عصر الأنوار (القرن 18م). من أهم مؤلفاته : <نقد العقل الخالص> <أسس ميتافيزيقا الأخلاق>….

 

·        أسئلة حول النص:

 

-         كيف تتحدد علاقة العقل بالطبيعة حسب النص؟

-         هل يمكن للعقل – حسب النص- أن ينتج المعرفة انطلاقا من مبادئه الذاتية؟

-         ما هي وظيفة مثالي التلميذ و القاضي في النص؟

 

·        الأجوبة:

 

-   إن للعقل حسب كانط  تخطيطاته الخاصة، و مبادئه الذاتية التي تجعله يرغم الطبيعة على الإجابة عن أسئلته دون أن يستسلم لها. هكذا فالطبيعة و موضوعاتها هي التي تدور في فلك العقل، و ليس العكس. و هذا ما جعل كانط يحدث ثورة كوبرنيكية في مجال المعرفة الفلسفية؛ حيث لم يعد العقل يدور في فلك العالم يبحث عن معرفة موجودة فيه، بل أصبح العالم يدرك و تتم معرفته انطلاقا مما يحتوي عليه العقل من مقولات و مبادئ قبلية.

-  يشير كانط في النص إلى أن العقل يتقدم نحو الطبيعة من أجل معرفتها، ممسكا بإحدى يديه مبادئه و باليد الأخرى التجربة. و هذا معناه أن عملية المعرفة عند كانط تتطلب شرطيين أساسيين : الشرط الأول يتمثل في المبادئ القبلية للعقل و الشرط الثاني : يتمثل في معطيات التجربة الحسية. لذلك فالعقل لا يمكنه لوحده أن ينتج المعرفة العلمية الصحيحة. و في هذا الصدد يقول كانط:

<المبادئ القبلية بدون حدوس حسية جوفاء و فارغة، و الحدوس الحسية بدون مبادئ قبلية عمياء و غامضة>

 

-   يقدم لنا كانط مثالي التلميذ و القاضي ليبين لنا علاقة العقل بالطبيعة؛ فالعقل لا يتعامل مع الطبيعة بالصدفة و التلقائية و دون تخطيط مسبق، كما أنه لا يطرح عليها إلا الأسئلة التي بإمكانه الإجابة عنها وفقا لمبادئه و قدراته الذاتية. و لذلك فهو لا يشبه في ذلك التلميذ الذي يسمح لنفسه بأن يقول كل ما يحلو له للمعلم.

 

-   أما علاقة القاضي بالشهود، فإنها مماثلة لعلاقة العقل بالطبيعة حسب كانط (الحجة بالمماثلة). فالقاضي يحضر أسئلة و يرتبها و يدقق فيها، لكي يرغم الشهود على الاعتراف، و هو في ذلك يشبه العقل الذي انطلاقا من مبادئه القبلية و مقولاته يرغم الطبيعة على الإجابة عن أسئلته.

 

 

·        مفاهيم:

 

-         العقل  raison : هو ملكة خاصة بالإنسان يستخدمها من اجل التفكير و الاستدلال، و أيضا من أجل     التمييز بين الحق و الباطل و بين الخير و الشر.

 

-         الحدس  intuition : هو معرفة مباشرة بموضوع ما دون أية وسائط. و لذلك فهو يأتي في مقابل الاستدلال كمعرفة غير مباشرة.

 

 

-   القبلي a priori  : يشير إلى مبادئ أو أطر مستقلة عن التجربة، في مقابل البعدي  a postériori

الذي يشير إلى المبادئ و المعارف التي تستند على التجربة، أي على واقعة ملاحظة.

 

     -    المقولات catégories  : هي مفاهيم عامة تعبر عن العلاقات التي يمكننا إقامتها بين أفكارنا،            

   مثل : الجوهر، الكيف، الكم…

 

-   البداهة évidence : هي ما لا يمكن أن يكون موضوع شك. و هي تدل عند ديكارت على الفكرة الموسومة بالوضوح و التميز بحيث تفرض نفسها على الفكر دون حاجة إلى إثبات أو برهان.

 

-   الحكم jugement : هو عملية عقلية يتم بموجبها الربط بين حدين أو مفهومين يسمى أحدهما موضوعا والآخر محمولا مثل : الشجرة مثمرة.

 

-   الجوهر substance: ما هو ثابت في الأشياء المتغيرة. إنه حامل الأعراض أو الصفات المتغيرة.

 

-   الشك doute  : وضع الشيء موضوع تساؤل و قد يكون ذلك قصد الوصول إلى الحقيقة (الشك المنهجي)، و قد يكون غاية في حد ذاته ( الشك المذهبي) .

خلاصة تركيبية:     الفلسفة الحديثة

 

    لقد عملت الفلسفة الحديثة على تقديم تصورات جديدة للذات و الحقيقة و العالم. كما اهتم فلاسفتها بمسألة المنهج الذي من شأنه أن يؤدي إلى المعرفة الصحيحة. و هكذا اعتمد ديكارت على الشك كمنهج يمكن من الاحتراس من الوقوع في الخطأ، و يؤدي إلى المعرفة اليقينية. كما عمل على صياغة قواعد لحسن قيادة العقل و تمكينه من التفكير بكيفية سليمة .

  و فيما بعد جاء كانط و قام بنقد العقل و تشريحه، قصد التساؤل عن الشروط التي تجعل المعرفة الصحيحة ممكنة. وقد قدم كانط تصورا جديدا للعقل و لبنيته و للكيفية التي  تتم بها عملية المعرفة.

   و على العموم فقد عرف العصر الحديث اعتزازا كبيرا بالعقل، و بقدرته على السيطرة على الطبيعة و بناء الأنساق الفلسفية الكبرى.

 

 

·       جدول يعرف بأهم فلاسفة العصر الحديث:

 

 

 

 

فلاسفة محدثون

مؤلفاتهم الأساسية

القضايا التي اهتموا بها

- روني ديكارت

(فرنسا – 1596 – 1650)

- مقال في المنهج

- مبادئ في الفلسفة

- التأملات

- قيمة الفلسفة

- مشكلة المعرفة

- مسألة المنهج في التفكير

- مسألة الذات - الأنا

- باروخ سبينوزا

(هولندا 1633 – 1677)

- رسالة في اللاهوت و السياسية

- الأخلاق

- علاقة الفلسفة  بالدين

- الأخلاق و السياسة

- الحق و القانون

- المعرفة و الحقيقة

- إيما نويل كانط (ألمانيا 1724 – 1804)

- نقد العقل الخالص.

- نقد العقل العملي

- نقد ملكة الحكم

- أسس ميتافيزيقا الأخلاق

- المعرفة و قدرات العقل

- الفن و الحكم الجمالي

- الأخلاق

- فريدريك هيجل ( ألمانيا 1770 – 1831)

- دروس في تاريخ الفلسفة

- العقل في التاريخ

- علم المنطق

- فينومينولوجيا الروح

- التاريخ و قوانينه

- المعرفة الشمولية

- الفن و طبيعته

 

 

 

 

 

 

أضف تعليق.

يجب أن تكون مسجل لإضافة تعليق.